مكتبة الصور

عرض الكل

سلطان يُدشن عدداً من مؤلفاته الأدبية والتاريخية بالإسبانية في مدريد

دشن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ليلة يوم أمس الأربعاء، عدداً من مؤلفات سموه التاريخية والأدبية باللغة الإسبانية، وسط حضور رفيع المستوى ضمن حفل أقيم في دار الأوبرا بالعاصمة الإسبانية مدريد.

واشتملت الإصدارات المترجمة كل من كتاب سرد الذات، وكتاب حديث الذاكرة بأجزائه الثلاث، وكتاب إني أدين، وكتاب بيان المؤرخين الأماجد في براءة ابن ماجد، ورواية الشيخ الأبيض، ورواية الأمير الثائر، ورواية الحقد الدفين.

وقدم الدكتور لويس ميغيل كانيادا، أحد أهم المستعربين الإسبان خلال الحفل قراءة تعريفية حول مؤلفات صاحب السمو حاكم الشارقة، مستعرضاً أهم الملامح التاريخية التي تتحدث حولها المؤلفات وجهود سموه في مجالات البحث والدراسة التي قادت لإنتاج مراجع فكرية وأدبية هامة تخدم مكتبات العالم وتسجل لحقبات زمنية تكاد تكون فيها الحقائق والمعلومات شحيحة ومغلوطة، وأثنى على الدور الكبير الذي يقوم به صاحب السمو حاكم الشارقة في خدمة الثقافة بشكل عام والكتاب على وجه الخصوص حتى غدت الشارقة اليوم عاصمة عالمية للكتاب.

عقب ذلك تابع صاحب السمو حاكم الشارقة والسادة الحضور عرضاً مرئياً حول إصدارات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي بنسختها الإسبانية مصحوبة بعزف مقطوعات موسيقية تحاكي أحداث وفصول الكتب.

للاطلاع على كلمة سموه بهذه المناسبة.. اضغط هنا