مكتبة الصور

عرض الكل

سلطان القاسمي يشهد إعلان برنامج فعاليات «الشارقة عاصمة عالمية للكتاب»

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح يوم أمس الثلاثاء، ضمن زيارة سموه لفعاليات الدورة 48 لمعرض لندن للكتاب الإعلان عن برنامج أنشطة وفعاليات الاحتفاء بحصول الشارقة لقب «العاصمة العالمية للكتاب 2019»، الذي منحتها لها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، كأول مدينة خليجية تحمل اللقب، والثالثة عربياً والتاسعة عشرة عالمياً.

جاء الإعلان بحضور الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس اللجنة الاستشارية للشارقة عاصمة عالمية للكتاب، حيث تم الكشف عن فعاليات اللقب إذ تشهد الإمارة احتفالات ضخمة في جميع مناطقها ومدنها بدءاً من 23 أبريل المقبل، وتواصل على مدار عام كامل بمشاركة جميع فئات المجتمع من مقيمين وزوّار.

واطلع صاحب السمو حاكم الشارقة على المحاور الستة التي حددت فعاليات اللقب، وهي: مجتمع واحد، وتعزيز ثقافة القراءة، وإحياء التراث، والأطفال والشباب، والتوعية المجتمعية، وصناعة النشر، إذ تسعى الإمارة إلى تعزيز ثقافة القراءة، وغرس قيم الانتماء للمعرفة والكتاب وجعل المطالعة فعل يومي سائد لدى جميع فئات المجتمع لا سيما الأطفال والشباب.

كما تعمل الشارقة من خلال المحاور الستة إلى إضافة دعم النشر والناشرين بمجموعة من الخيارات الواعدة، والتأكيد على الاهتمام بإحياء التراث، باعتباره خزانة المعرفة، والثروة الحقيقة للشعوب التي من خلالها سيتم نقل الروايات العربية والإماراتية وفتح الباب على جمالياتها السردية والمعرفية للأجيال الجديدة من خلال الفعاليات التي تنظمها على مدار العام.

حيث شاركت الشارقة عاصمة عالمية للكتاب بمنصة تفاعلية للترويج عن إحدى فعاليات سنة اللقب وهي مكتبات شاطئية في شواطئ الشارقة، كما تهدف هذه الفعالية للترويج عن القراءة لكل فئات المجتمع، وستقام الفعالية بمشاركة وتنظيم من جهات ومؤسسات بالشارقة وهي هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، وبلدية مدينة الشارقة، ونادي سيدات الشارقة، وثقافة بلا حدود.