مكتبة الصور

عرض الكل

تفقد فعاليات منتدى الشارقة لصون التنوع الحيوي في نسخته الـ 18

سلطان القاسمي يؤكد أهمية الحفاظ على البيئة ومكوناتها الغنية

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أن الجهود التي بذلت في إمارة الشارقة للاهتمام بالبيئة والحفاظ على تنوعها الحيوي ساهمت في المحافظة على عدد كبير من النباتات والحيوانات المهددة بالانقراض، مشيراً سموه إلى أن البذور الموجودة الآن بإمكانها أن تنتج 3 أو 4 ملايين شجرة في كل عام.

وأوضح سموه خلال زيارته صباح اليوم لفعاليات منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي في نسخته 18 المقامة في مركز حماية وإكثار الحيوانات البرية العربية المهددة بالانقراض، أن مقر إقامة المنتدى يعتبر نقطة للانطلاق في الحفاظ على البيئة ودعم تنوعها في الإمارة، فقد كان أول موقع خصصه سموه لدعم التنوع الحيوي والمحافظة على مكوناته الطبيعية.

وأوضح صاحب السمو حاكم الشارقة اهتمامه الكبير وحبه للزراعة التي درسها في مرحلة البكالوريوس واستمراره في مبادراته البيئية ومنها جمع البذور المتنوعة من مختلف المناطق والجبال والأودية، والتي حرص سموه على إكثارها والمحافظة عليها مما دعا سموه لتوقيع اتفاقية مع "الكيو جاردنز" في بريطانيا لجمع البذور واكثارها والحفاظ عليها.

وأشار سموه إلى أن القصد من جمع هذه النباتات والبذور هو ارجاعها إلى مواقعها الرئيسية وإعادة إحياء هذه المناطق بمكوناتها البيئية الطبيعية، موضحاً سموه أنه حتى في المحميات الطبيعية بإمارة الشارقة يتم موازنة أعداد الحيوانات مع النباتات بحيث يكون النمو متوازناً.

وأكد سموه على دور التشريعات القانونية التي تخدم الحفاظ على التنوع الحيوي وحماية المكونات الطبيعية، مبيناً سموه أن إمارة الشارقة وضعت الكثير من التشريعات الداعمة للبيئة والمحافظة عليها.

ودعا سموه أفراد المجتمع وفئاته إلى المحافظة على مكونات البيئة والحرص على عدم الاضرار بها كي لا تفقد الكثير من مكوناتها الغنية، كما دعا سموه إلى تشجيع الأطفال على حب البيئة والمحافظة عليها منذ الصغر، بالإضافة إلى توعية مختلف فئات المجتمع بأهمية البيئة وضرورة الحفاظ عليها.