مكتبة الصور

عرض الكل

زار جناح الشارقة المشارك في معرض باريس الدولي للكتاب في دورته الـ 39

سلطان يؤكد أهمية نقل الثقافة العربية والإسلامية إلى العالم

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أهمية نقل الثقافة العربية والإسلامية الأصيلة إلى مختلف أقطار العالم من خلال المحافل الثقافية المتنوعة على مستوى العالم والتي تشكل ملتقيات للثقافات العالمية تبرز فيها المادة التعريفية للثقافة العربية من خلال الكتب التاريخية والروايات والقصص والموسيقي وغيرها.

جاء ذلك خلال زيارة سموه، مساء أمس الخميس، لجناح إمارة الشارقة المتمثل بهيئة الشارقة للكتاب المشارك في معرض باريس الدولي للكتاب في دورته الـ 39.

وتناول سموه خلال زيارته الأحاديث الثقافية الهامة مع العديد من الناشرين والأدباء والإعلاميين مؤكداً سموه أن تنمية الثقافة لا تقتصر على القراءة فقط وإنما جميع طرق التلقي مثل المحاضرات والمدارس والجامعات التي تثقف الإنسان بالإضافة إلى الفنون والمسرح وغيرها من الأدوات الثقافية.

وأشار صاحب السمو حاكم الشارقة إلى أن الأعمال المسرحية التي يكتبها سموه تعبر عن واقع حقيقي وتنقل أحداث تاريخية وتلامس قضايا الوطن العربي والإسلامي وما يواجهه من خلال اسقاط الشخصيات المسرحية على ما يعبر عن هذه القضايا بدون تحريف للحقائق أو تزييف.

وزار صاحب السمو حاكم الشارقة عدداً من أجنحة الدول العربية المشاركة في المعرض حيث توقف سموه عند جناح سلطنة عمان الضيف المميز لهذا العام في معرض باريس الدولي للكتاب مشيداً سموه بالنهضة الثقافية لعمان بدعم جلالة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان، وما شاهده من حشد ثقافي وتراثي مادي ومعنوي يبهر الجميع، بالإضافة إلى الانتاج الأدبي المميز الذي يسهم في التبادل الحضاري ونقل الثقافة العربية والصورة الحضارية لها إلى مختلف دول العالم.

وأشار سموه إلى عمله على اصدار كتاب يتناول فيه جانباً تاريخياً لسلطنة عمان حيث عمل سموه عليه عند علمه باختيار عمان ضيفاً مميزاً لهذا العام لافتاً إلى سعيه لإصدار الكتاب في معرض مسقط الدولي للكتاب.

كما عرج صاحب السمو حاكم الشارقة إلى جناح المملكة العربية السعودية وجناح دولة الكويت، كما زار سموه عدداً من أجنحة الدول العربية والمؤسسات المشاركة مطلعاً على جهودها الثقافية وأبرز إصداراتها الثقافية.