مكتبة الصور

عرض الكل

سلطان القاسمي: وثيقة مبادئ الخمسين امتداد للرؤية الحكيمة التي تأسست عليها الدولة

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أن وثيقة مبادئ الخمسين التي وجه بها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، واعتمدها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إنما هي امتداد للرؤية الحكيمة والطموح اللذين تأسست عليهما الدولة وساهما في الوصول إلى مكانتها الحالية المتقدمة.

وقال سموه: «إنه طوال السنوات الماضية والاتحاد يمثل العنصر الرئيسي الذي وحد الرؤية والجهود لكافة المؤسسات والهيئات الاتحادية والمحلية، ويلتف عليه أبناء الوطن بانتماء وولاء وإخلاص في القول والعمل لتحقيق ما نطمح إليه جميعاً من حياة كريمة وازدهار وتقدم في كافة القطاعات التي تجعل من الإمارات منارةً للتقدم والازدهار ومثالاً للقيم الأصيلة التي تأسسنا عليها وشكلت هويتنا التي نفاخر بها».

وأضاف صاحب السمو حاكم الشارقة: «لم يتحقق كل ما أنجز إلا من تركيز كبير على المحرك الرئيسي والحقيقي في عملية التنمية، ألا وهو رأس المال البشري المواطن الذي كان ولايزال على قدر المسؤولية والثقة والطموح الكبير الذي وضعته له القيادة، وسيقع على عاتقه تحقيق انجازات أكبر في الخمسين سنة القادمة بتعلمه وتطوير مهاراته ومواكبة كافة المجالات والتقنيات الحديثة والاستفادة من كل وسائل العلم والتنمية».