مكتبة الصور

عرض الكل

استقبل بعثة منتخب الدولة المشاركة في الألعاب البارالمبية في طوكيو

سلطان القاسمي: فخورون برفع علم الإمارات في المشاركات الخارجية

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على أهمية الأخلاق الحميدة لكافة مجتمع الرياضيين من مشجعين ولاعبين وإداريين حيث أن الرياضة هي عطاء وبذل وتنافس شريف وسلوك طيب وتحلي بالاحترام والمسؤولية، داعياً سموه الناشئين من اللاعبين إلى الاقتداء بالسلوك الحميد حتى ينشأوا عليه.

جاء ذلك خلال استقبال سموه، صباح اليوم الخميس، في نادي الثقة للمعاقين، بعثة منتخب دولة الإمارات المشارك في دورة الألعاب شبه الأولمبية للمعاقين والتي أقيمت في العاصمة اليابانية طوكيو، يتقدمهم اللاعب عبد الله العرياني الذي أحرز ميدالية ذهبية بالرماية في مسابقة 50 م سكتون، واللاعب محمد القايد الذي فاز بميداليتين الأولى فضية في سباق 800 متر والثانية برونزية في سباق 100 متر.

وبارك صاحب السمو حاكم الشارقة الإنجازات الرياضية لبعثة منتخب الدولة، متمنياً سموه لهم التوفيق في مقبل المشاركات المحلية والدولية، ولكل فرق الدولة الرياضية في مختلف الألعاب.

وأشار سموه إلى أهمية المشاركات الخارجية للبعثات الرياضية، الفردية والجماعية، حيث أنها تعني أن يرفرف علم دولة الإمارات العربية المتحدة بين كافة الدول المشاركة، وذلك فخرٌ للدولة ورمزٌ لمشاركتها في هذه الأنشطة العالمية.

وقال سموه: «هذا الإنجاز يدفعنا إلى مزيد من العطاء إن كان على مستوى الأندية أو الأنشطة، ونحن في دولة الإمارات العربية المتحدة نتطلع دائماً إلى من يرفع علم هذه الدولة عالياً».

ووجّه سموه رسالة إلى اللاعبين قائلاً: «العطاء والبذل يأتي منكم، وما نحن إلا وسيلة، وطريق، وإمداد وعون، ولكن العطاء منكم، وأنتم ببذلكم تكسبون الرهان في مشاركاتكم».

واختتم صاحب السمو حاكم الشارقة حديثه بتوجيه عدد من النصائح إلى المجتمع الرياضي بشكل عام أن يتحلوا بالسلوك القويم لأن الرياضة تهذيبٌ ومشاركة، داعياً إدارات الأندية إلى التعامل مع كل من يخرج عن السلوك الرياضي إن كان مشجعاً أو لاعباً حتى نتُرّسخ القيم الفاضلة لصغار اللاعبين.